البرنامج الرمضاني (خواطر 4) للـ أ/أحمد الشقيري

برنامج رائع يقدمه الأستاذ / أحمد الشقيري , على كل من قناة (MBC 1) و ذلك قبل صلاة المغرب مباشرة , أو عند الأذان (18:15) بتوقيت السعودية , و يعاد في تمام الساعة (15:55) بتوقيت السعودية , و كذلك في قناة (الرسالة) في الساعة 19:45 بتوقيت السعودية.

بداياته الإعلامية

بدء الأستاذ / أحمد الشقيري مشواره الإعلامي عن طريق برنامج (يلا شباب) , على قناة (MBC) و الذي كان يقدمه مع مجموعة أخرى من الشباب , لتقديم مواضيع تهم الشباب المسلم بنكهة شبابية , و بعدها ظهرت مقالته الأسبوعية في جريدة المدينة السعودية , تحت مسمى (خواطر شاب) , ولأول مرة ببرنامج (خواطر) على قناة (MBC) , الذي اضطر أن يقدمه منفردا , بسبب عدم توفر وقت كبير , في قناة (MBC) لأي برنامج , فكان مقتصرا على 5 دقائق , و بسبب نجاحه استمر للعام الرابع على التوالي .

أسباب النجاح

سبب نجاح البرنامج ضربه على الوتر الحساس , و بسرعة و بدون مقدمات مطولة , و أتذكر إحدى حلقاته , و التي كانت تدعوا إلى بر الولدين , و تقبيل يديهما من البر , و الذي جعلتها بدوري عبادة أتلذذ بها يوميا , فضلا عن المناسبات في الماضي للتقرب من الله – عز و جل – عن طريق بر والدي .

و الكثير من الحلقات , التي كنت أراها بين الفينة الأخرى , كما أن البرنامج يقدم ممارسات و أفكار عملية رائعة , فقد قام بالتنكر للقيام بدور متسول للتسول في الشوارع و اثبت أن متوسط ما ينقضاه تقريبا (12) ريال سعودي , في كل 5 دقائق – أي بحسبة سريعة 144 بالساعة و لو اشتغل المتسول 6 ساعات باليوم فقط يصل دخله إلى 864 أي حوالي 25 ألف ريال سعودي شهريا أي أكثر من راتب وكيل وزارة – كما يوجد حلقات قام بها بمقابلة بعض الناس الذين تضرروا من قيام شخص أخر , بوضع سيارته أمامه , و عدم تمكينه من التحرك , و غيرها الكثير من الممارسات الخاطئة في المجتمع و التي وقف عليها.

انجازاته

بما أني أتحدث عن الأستاذ الشقيري فأعتقد أنه من الواجب علي أن أتحدث أكثر عن انجازاته و أهدافه أكثر مما سوف أتحدث عنه تلخيصا لحلقة واحدة مدتها تقريبا لا تتعدى الخمس دقائق

المشروع التجاري الخاص

عند سؤال الأستاذ الشقيري عن هدفه في موقع عربيات كان جوابه (هدفي إعادة أمة اقرأ إلى القرأة) و قد كان هذا عندما دشن مشروعه التجاري و الذي أسماه (أندلسية) و هي سلسلة من محلات الكوفي شوب بالطابع الإسلامي الأندلسي يوفر به كتب للقرأة لتوفيرها للجميع من أجل الاستمتاع بفنجان من القهوة مع المعرفة كما أن العديد من الدعاة و الإعلاميين قاموا بزيارة الاندليسية وقدموا بعض المحاضرات ومنهم (الدكتور / طارق السويدان – و الحبيب الجفري و د/محمد العوضي وغيرهم ) و بهذا يكون أ/ أحمد الشقيري أحد الذين أدمجوا بين العلم و العمل في مسيرته لإثبات نجاحاته و ليكون قدوة للشباب المسلم

تأليف كتاب

و قد قام بعدها بإصدار كتاب رائع بعنوان (خواطر شاب) و قد كتب عنه في نادي إقرأ :

( خواطر رائعة وسلسة وتفكير نير ورؤية للأمور من زوايا أخرى غير تلك التي اعتدنا رؤيتها… خواطر تساعدك في تطوير ذاتك وفكرك وفي إنارة قلبك وروحك …
أردت أن اقتبس منها اقتباسات لم أحسن ذلك …لان كل الكتاب أو كل تلك الخواطر أريد اقتباسها…قد اختلف في بعض القضايا مع الكاتب إلا انه لا يعني عدم اتفاقي معه في الكثير منها…
كتاب اعتبر اقتنائي له في وقته المناسب… )

حملات لخدمة المجتمع

كما أن أهم حملة جديدة تم الإعلان عنها في أول حلقة لهذا العام (خواطر 4) ألا وهي حملة (رحلة كتاب) و الذي قام بها بالتطبيق العملي لفكرة كانت قد تناقلتها مدونات المهتمين بالقرأة تحت مسمى (كتبكم ليس لكم) و فكرتها وضع ستكر على الكتاب و تركه بعد قرأته في مكان عام ليقوم شخص أخر بقرأته و تركه بدوره ليقرئه شخص أخر مع عرض بعض الكتب و دعوة لمن يحصل عليها أن يتصل به ليخبره إلى أي البلدان انتهت رحلة الكتاب

وكما أن من أهم حملاته حملة (فينا خير) و الهدف و صول الشباب العربي لفعل 1,000,000 عمل خيري في شهر رمضان من خلال الجمعيات الخيرية و ذلك بفكرة جميلة بتحميل ستكر و لصقه في مكان مميز لتخبر الناس إننا ما زلنا بخير و نحن جاهزين للمساعدة , كما أطلق حملة ( أمتنا واحده وهلالـنا واحد ) و تسعى لتوحيد أمتنا الإسلامية قلبا وقالبا… وأن يكون صيامنا وعيدنا في يوم واحد.

من الطريف أنكم لو بحثتم عن أحمد الشقيري في ويكيبديا فسوف تجدون شخصية سياسية فلسطينية بارزة وهو أحد المؤسسين لمنظمة التحرير الفلسطينية بنفس الاسم فلا يختلط عليكم الأمر فهدف التحرير واحد و لكن هدف أ/ أحمد الشقيري صاحبنا هو تحرير العقل المسلم.

بالنهاية أدعو الجميع لمشاهدته فخمس دقائق مدة البرنامج و لكنها تحوي الكثير من المعرفة و للمزيد من المعلومات يمكن زيارة موقعه على الانترنت على الوصلة التالية http://www.thakafa.net

صياما مقبولا بأذن الله

Share
label

2 تعليقان

  1. رانيا 9 نوفمبر 2010 رد
  2. محمد 16 أكتوبر 2011 رد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.