الانتشار الفيروسي عبر الشبكات الاجتماعية viral

تعريب مصطلح (viral) قد لا يبدو صحيحا في البداية , إلا من ناحية واحدة و هي التشبيه فالفيروسات أو البكتريا تتكاثر بالانقسام , فالخلية الواحدة تنقسم إلى اثنتين وكل واحدة إلى اثنتين و هكذا و بشكل متوالية حسابية غير منتهية

وهو فعلا المقصود هنا بالانتشار الفيروسي أو التسويق الفيروسي (viral marketing) , و الذي يعتمد أساسا على مفهوم (WOM) اختصارا لكلمة (Word of Mouth) أو كما عربت إلى التسويق بالمديح , إذ أن ما يحدث الأن مثلا عبر ارسال موضوع / تغريدة معينة عبر شبكة اجتماعية و لنقل (تويتر) و في حال اعجبت الناس بهذه التغريدة فسيقوموا بعمل اعادة نشر / ريتويت لها و بهذا من المحتمل أحد جمهور من قام باعادة تغريدها قد أعجبته أيضا و قام هو بإعادة تغريدها مرة أخرى و بهذا تصل إلى جمهوري و جمهوره و جمهور جمهوره , تخيل نقلها أحدهم و قام بنشرها عبر طريق شبكة اجتماعية أخرى مثلا (فيس بوك) أو لربما كان قد ربط حسابه بشكل ألي وبذلك بمجرد ما قام بإعادة تغريدها في حسابه في تويتر ستنتقل إلى حسابه في شبكة اجتماعية اخرى و هناك أيضا احتمال من يقوم باعادة نشرها وارد جدا بنفس الطريقة ولكن بشبكة اجتماعية أخرى و هكذا

الموضوع لا يتوقف هنا بل لربما انتقلت من الشبكات الاجتماعية إلى مجموعات الدردشة مثلا واتساب (WhatsApp) – أنا أصنفها شبكة اجتماعية – و هناك أيضا ستنتقل من مجموعة إلى أخرى وبشكل فيروسي غير منتهي

أعتقد أن الشرح هنا يكفي حول المفوم , ولننتقل إلى الفائدة من ذلك!
 
[huge_it_slider id=”2″]
 

الفائدة هي الانتشار بالتأكيد و هي أحد طرق الحشد الجماهيري (Crowed Sourcing) , من أجل طلب تأييد أو نشر موضوع معين أو غيره و لكن السؤال مالذي يجعل الموضوع ينتشر بشكل فيروسي؟

جودة المحتوى أو مناسبة وقته, نعم جودة المحتوى هو العنصر الأول ومناسبة وقته هو العنصر الثاني , فإن كان المحتوى و لنقل صورة طريفة فإن الجميع سيحاول اخبار أصدقائه عنها أم في حال لم تكن كذلك و لكن هناك سبب محدد لنشرها حاليا بمناسبة حدث ما فستنتشر أيضا بشكل فيروسي

باختصار جودة المحتوى يصنع الفرق

Share
label,

One Comment

  1. ندى العتيبي 20 فبراير 2015 رد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.