نعم العنوان صحيح و ليس به خطأ , و هو بالضبط ما قصدته , فكم تكلفك ساعة نوم من النقود ؟ هل فكرت في ذلك من قبل؟ قبل أن تبدأ أود منك أن تقوم بقراءة هذا المقال السابق لي بعنوان (كيف تضع سعرا لبرنامجك آو تصميمك أو عملك ) و به قمت بوضع معادلة مبنية على راتبك \معاشك الحالي أو المتوقع كأساس لحساب سعر ساعتك و التي يمكنك أن تبني عليها تكلفة أي عمل تود أن تقوم به و ذلك بحساب وقته
هذه المقالة لربما تكون تتمة لتلك المقالة ,أو ربما غير ذلك , و لكن لها علاقة و إن لم تكن وثيقة إلا أنها دائما تعبر عن التكلفة فكل شيء له كلفة ,و كما ذكرت فإن أغلى شيء في الدنيا هو الوقت ,لأنه الشيء الوحيد الذي لا يمكنك أن تشتريه,أو حتى تقترضه أو تقرضه لأعز من حولك , هل سمعت بأحد يقرض خمس دقائق ؟
الآن لنضع لكل شيء تكلفة لنعرف جدواه و هو ما يسمى بوضع الوزن أو المقياس و الذي يمكنك متابعته و تسجيله و بالتالي التحكم به و إدارته , فإن ما لا يمكن قياسه لا يمكن إدارته
الآن بافتراض أنك قرئت مقالتي السابقة و قمت بحساب سعر ساعتك فهل يمكننا أن نقيس بها ساعات اليوم بنفس التكلفة ؟ أي لو كانت سعر ساعتك 100 ريال فهل كلفة اليوم (24) ساعة عليك (2400) ريال أم أنك سوف تقوم بتقسيم الساعة على (3) بافتراض أن عدد ساعات العمل الافتراضية يوميا (8) ساعات وهي التي تقوم بجلب النقود أما الثلثين الآخرين من اليوم فهما ثلث للنوم و ثلث لمعيشتك, و التي لربما تصرف بها هذه النقود , على كل حال استخدم الطريقة المناسبة لك إما بحساب الساعة بنفس التكلفة أو بحسابها بثلث التكلفة أو نصفها و هذا يعود لتقييمك الشخصي لوقتك , فكما ذكرت سابقا لابد أن تضع مقياس و حتى لو لم يكن دقيقا 100% و لكن لابد أن يكون منطقيا أو أقرب للصحة لكي لا تكذب على نفسك
كم ساعة تنام باليوم؟

فلنفترض أن سعر ساعتك باليوم هي (50) ريال و عليه لو كنت تنام باليوم (8) ساعات فإن تكلفة النوم لديك هو (400) ريال! و بما أنك لا تستطيع أن تستغني عن النوم فلا يمكنك توفير كامل المبلغ و لكن بالتأكيد يمكنك توفير بعضه و لذا فلو افترضنا أننا قمنا بتقليل هذا العدد إلى (5) ساعات فكم نكون قد وفرنا ؟ , الجواب:  150 ريال أي قرابة 40% , أليس هذا برائع
أين تصرف وقتك؟
في حال قمت بتوفير هذا الوقت من النوم و استطعت توفير غيره من أماكن أخرى فالسؤال هنا أين تصرفه ؟ أذكر بأن أحدهم أجابني بعفوية بأنه سيقضي هذا الوقت على موقع الشبكات الاجتماعية (face book) لأنه - فله - على حد تعبيره : )
فهل فعلا يستحق موقع انترنت مثل هذا أن تصرف عليه يوميا (150) ريال ؟ و ماذا عن الأشياء الأخرى المضيعة للوقت مثل الأحاديث الطويلة على الهاتف أو سهرات الأصدقاء اليومية أو حتى اللعب بألعاب الفيديو؟
أحسب وقتك صح و احسب كيف تستطيع أن تصرف هذا المبلغ فعلى الأقل إن لم تستطع أن تجني مقابله ما يعادله من مال أو قرابته , فلا تقم بتضييعه في أشياء تافهة و تكون بذلك زبونا تم الضحك عليه و باع الغالي بالرخيص
اسأل نفسك أيضا أسئلة مثل , كم تكلفك مشاهدة التلفاز؟ كم تكلفة شرب كوب الشاي ؟ كم تكلفة ذهابك للعمل يوميا ؟ و أنت أختي اسألي نفسك , كم تكلفة وضع المكياج؟ كم تكلفة شراء الفستان؟
عندما نعرف القيمة و نحس بها فإننا بالتأكيد سنقوم بحسن إدارتها
دمتم ناجحين
من مطار الملك فهد بالدمام (17) أكتوبر , و خمس ساعات بانتظار

27

  1. لغة الجسد 2016 Jul 27
    احسنت مقال رائع
    abdu 2011 Nov 08
    فكرة ممتازة ستجعلنا نعيد النظر في الدقائق و الساعات المهدرة يوميا
    عابد 2011 Sep 18
    بارك الله فيك أخي . الحمد لله عرفت مدونتك
    أنا الآن ماسك قلم و ورقة و قد قمت بحساب سعر ساعتي ^_^ . ربما ساضيف ساعات النوم مستقبلا .

    جزاك الله خيرا
    حسان 2011 Sep 08
    مقالة رائعة لمفهوم قياس الوقت وكما قلتَ مؤخرا وضعتَ هنا المال كمعيار فقط ولا تقصد المال بحد ذاته بل تقصد قيمة الوقت
    دائما ما كنت أفكر بنفس الاسلوب , ولكن الى الآن لم استطع التحكم بساعات نومي بشكل جيد فأنا أفترض ان الوقت الكافي للنوم 6 ساعات فقط , ولكن يوميا أتاخر في نومي بالرغم من اتخاذ جميع الاحتياطات "منبه,موبايل" .. والنتيجة تأخر عن العمل بشكل يومي
    أسعفنا بمقال عن طريقة لتخفيف النوم وادارته اذا عندك :)
    بارك الله بك
    Saad Alghamdi 2011 Sep 08
    اخي محمد التفكير بأن نحسب اوقتنا بالماده سيؤرق الاشخاص كثيراً
    وهي طريقة غربيه كثيرا ماستعملها الغرب في حياتهم اليوميه
    وبالرغم من نجاحها لزيادة المدخول الشخصي الا ان عدم التدرب عليها بشكل جيد سيجعل كثيرا الاشخاص يحرمون انفسهم من اوقات الماده فيها عباده ، كمهاتفة الأقارب و الجلوس مع العائله وغيرها

    ومن يتبع هذا الاسلوب هم اناس ناجحون اقتصاديا لكن من خبرتي المتواضعه هم أناس يقصرون نوعا ما في العاطفه مع الموجه والأولاد والأقارب

    أتكلم من وجهة نظر شخص جربها قديما و عدلها حديثاً :)

    اتفق في كثير ماذهبت اليه لكن ان يجعل للترفيه نصيبا من حياته
    باسم 2011 Sep 08
    مقالة رائعة و يمكن أن توضع أساسا للتقييم الذاتي.
    يأتي ردي متأخرا لأنني لاحظتها توا على تويتر، وهذه من فوائد العصفور رحمة الله عليه.
    شكرا ، نتقلت التدوينة لقراءتها مرة أخرى و أخرى...
    شكرا لك
    محمد بدوي 2011 Mar 03
    قمت بتحديد المال كمعيارا من أجل القياس و لا يمكن وضع معيار لشيء غير ملموس فالسعادة تختلف من شخص لاخر بالاختلاف الاعمال و الاماكن و الازمان و كل شيء فالطفل يسعد عندما تعطيه (علكة) و لربما فرحة أكثر من تاجر (حصل على مليون ريال)
    نور 2011 Mar 03
    تعودت دائما ان اقرأ المقالات وغالبا ان وجدت الوقت فاني لا اتردد في قراة التعليقات ولكني لم احاول ممرة اضافة تعليق على اي مقال قراتها. ولكن استوقفتني هذه المقالة كثيرا واستوقفتني التعليقات التي اعقبتها ولم اجد من قال لماذا نحسب الوقت بالمال لما لا نحسبه بدرجة السعادة والرضى التي نحصل عليها ونحن نقضي هذا الوقت سواء كان عملا او نوما او اي شكل من اشكال الترفيه. فبرايي فان الشعور بالرضى عما تقوم به هو الذي يحدد ما تجنيه من مال او سعادة. فكم منا يقوم بعمله فقط لانه مجبر على هذا لتحصيل المال وكم منا يجد نفسه راضيا عن ادائه؟! فالشعور بالرضى عما تفعله هو المقيم لساعاتك وليس المال. وشكرا
    محمد بدوي 2010 Dec 19
    نعم هو ذلك فلقد كانت تلك المدونة تدور في رأسي و عندما ذكرتني بالكتابة باشرت بها مباشرة مع أنه كان شهر عصيب من أجل التجهيزات للسفر لم أكن أنام إلا بضع ساعات كل يومين على شكل متفرق من شدة العمل
    عرقسوسي 2010 Dec 18
    أذكر أنك كنت سألت على الفيس بوك سؤالا يقول أنك في المطار ولديك خمسة ساعات انتظار ، فماذا تفعل.
    كان ذلك في رحلتك إلى الإمارات لحضور جايتكس 2010.

    وأذكر أني أشرت عليك حينها ببعض الأمور كان منها ساعة ونصف من النوم ، يبدو لي أن هذا الاقتراح هو الذي دفع بك لإتحافنا بهذه التدوينة.
    هل هذا صحيح؟

    على كل حال، يبقى النوم حاجة بيولوجية ونفسية ، تضر إن زادت أو نقصت.

    وأرى -كتقني- أن النوم للجسم والقلب مثل إعادة الإقلاع بالنسبة
    للحاسوب، فما أجمل أن تعود الـRAM فارغة ، وكذلك الـvirtual memory . (هل تشعر بلياقة مميزة في الحاسوب بعد إعادة الإقلاع؟)
    وربما احتجنا إلى النوم ليقوم المعالج بعمليات المزامنة Synchronization، ولا بأس ببعض شاشات التوقف (الأحلام) أثناء توقف الجهاز عن العمل.

    كل الشكر لك أخي محمد ،ونوما هنيئا ^_^
    Yacoub 2010 Nov 04
    Creative thinking, well done!
    عمرو النواوى 2010 Oct 26
    أعجبني بشدة المكان الذي تكتب منه التدوينةو ترفعها، فهو خير تطبيق ومثال على الموضوع الذي تتحدث عنه.
    وانظر حولك في تلك اللحظة - في المطار - لتجد العشرات والمئات من المنتظرين الذين يضيعون/يقتلون وقتهم في الضجر والسأم، والمتميزين منهم يقضونه في اللعب على هواتفهم/حواسيبهم المحمولة.
    بارك الله فيك على هذا التميز ..
    أنا شديد الاهتمام بكل ما يُكتب عن الوقت.
    خالد يتيم 2010 Oct 22
    والله ياعزيزي المشكلة ان تجد ما هو مناسب ليملئ لنا الوقت ويملئ لنا جيوبنا
    محمد الشيباني 2010 Oct 20
    رائع بدوي
    محمد 2010 Oct 20
    أحسب وقتك صح و احسب كيف تستطيع أن تصرف هذا المبلغ فعلى الأقل إن لم تستطع أن تجني مقابله ما يعادله من مال أو قرابته , فلا تقم بتضييعه في أشياء تافه و تكون بذلك زبونا تم الضحك عليه و بيع الرخيص بالغالي


    كلام جميل استااذ محمد وعلى الجرح
    سمير غانم مصطفى 2010 Oct 19
    اهلا اخي محمد مقالة جدا رائعة ولكن لي مداخلة اذا الانسان لم ينم بالقدر الكافي فلن ينتج وانا هنا انصح بتقسم الوقت الى اربعة اقسام كما قال الدكتور طارق السويدان اليوم عبارة عن اربعة وعشرين ساعة ست ساعات للعمل ست ساعات نوم ست ساعات مطالعة ست ساعات عبادة وقضاء الوقت مع الاهل والعائلة وهناك شي اخر يستطيع الانسان ان ينشىء مشروعا يدر له الاموال وهو نائم
    محمد بدوي 2010 Oct 19
    عزيزي أعجبتني فلسفة فكرة رفعك لسعر الساعة 1.5 بما أنها غير مخصصة للعمل أصلا و بهذا تصبح أوقاتنا أغلى

    بالنسبة للنقطة الثانية أود التوضيح مرة أخرى بأني لا أقصد أن لا تنام أو لا تترفه و لكن اجعل لكل شيء حساب و اعرف قيمة ما تصرفه لتستطيع ادارته

    بالتوفيق
    الناشري 2010 Oct 18
    رائع جداً ..... وصلت الفكرة تماماً . و سيتغير حالنا كثيراً لو أحسسنا بمدى اهمية اللحظة من حياتنا .
    بارك الله لنا في اوقاتنا ونفعنا بها ..
    sonnet 2010 Oct 18
    فكرة ممتازة ستجعلنا نعيد النظر في الدقائق و الساعات المهدرة يوميا
    محسن 2010 Oct 18
    لدي تعليقان:

    1- إن الوقت الذي يلي 8 ساعات العمل اليومي و الذي يعرف بالدوام, من المفترض ان لا يصرف بتحصيل المال, لان للانسان حاجات مهمة غير تحصيل المال, و إلاّ لاصبح انسان مادي شكله مثل عداد محطةالوقود, لكن قد تمر فترات عصيبة و يحتاج فيها الانسان الى جني المزيد من المال لسد متطلب مهم هذا لا اشكال عليه , و هنا سعر الساعة يصبح مضاعفا لا اقل يعني يجب ان يضرب على الاقل بـ 1.5 و اكثر لانه على حساب حاجات مهمة اخرى مثل التواصل الاجتماعي و صلة الرحم و العبادات و حل مشاكل العائلة و تربية الابناء الخ ..

    2- ان قضاء الوقت و الترفيه و صرف المال ليس بشيء عاطل دائما بل الحقيقة اننا نجني كل هذا المال لنعيش سعداء فاذا لم يحقق المال هذه الغاية فهو وسيلة لا تحقق هدفنا فبالتالي قضاء معظم الوقت لجنيه اصبح يتعارض مع هدفنا اي السعادة.
    محمد بدوي 2010 Oct 18
    أهلا بك ياعزيزي , هناك من يقول بأن 4 ساعات يوميا كافية و الكثير يتفق بأن 6 ساعات كافية تماما و لكن أكثرنا يعتقد بأن الحد الادنى هو 8 و البعض يعتقد بأن الطبيعي هو 12 ساعة و لذا , كما أن موضوع النوم هو كمثال لحساب التكلفة و هدف موضوعي حساب التكلفة لتمكين الادارة و التحكم
    الناشري 2010 Oct 17
    استثمار رائع للوقت استاذي الكريم ... وبالفعل هناك الكثير من ساعات اليوم تمر بدون ان نستثمرها لتعود بالنفع علينا أو حتى لنستمتع بها .
    ملاحظة بسيطة فقط بالنسبة لساعات النوم أرى أنها من الضرورات التي لايمكن الاستغناء عنها كما وأن من شأنها زيادة الإنتاجية خلال ساعات العمل لذا فالمعادلة الحسابية ستختلف .
    إدارة الوقت فن يجب أن يتعلمه كل من أراد النجاح .
    أحمد 2010 Oct 17
    واللاهي معاك حق , انت حقًا رجل مبدع , شكرًا لك ^__^
    محمد بدوي 2010 Oct 17
    يا عيني عليك هذا فعلا ما يجب ان يفكلى الناس و ترتيب حياتهم
    ماجد 2010 Oct 17
    جميل جدا..
    أضف إلى ذلك سعر الزحمة.
    بما أنك تقضي ٤٥ دقيقة في الزحمة لمشوار الدوام ، ما مجموعه ٩٠ دقيقة يوميا.
    فإذا كانت ساعة العمل ب ٥٠ فستخسر يوميا ٧٥ بسبب الزحمة.
    ومن خمسة أيام في الأسبوع ٣٧٥
    يعني سنويا ١٩٥٠٠

    يعني زد على شقتك ١٩٥٠٠ واسكن بجوار مكان عملك :-/ 
    بلال موسى 2010 Oct 17
    السلام عليكم ورحمة الله
    يبدو لي أنك إستثمرت وقتك جيدا" في كتابة تدوينة على الطاير من المطار،وهو إستثمار رائع و إستغلال مثمر للوقت وعفوا في ذلك ولكنها دعاية جيدة لك أيضا"!!! وربما هي أيضا" دعاية سيئة للمطار! أتمنى لك الوصول بالسلامة.
    مع تحياتي
    عبد الكريم جليد 2010 Oct 17
    السلام عليكم
    فعلاً لو فكرنا بهذه الطريقة لوفرنا الكثير من المال والوقت
    بارك الله فيك وأعانك على الإنتظار في المطار
    تحياتي

اترك تعليقا