كعادته قام بالدخول إلى القاعة بكل نشاط تدفعه اقل ما يوصف عنها روح الشباب و مبتدءا حديثه ببعض العبارات الطريفة التي عادة ما تعلق على الجو العام , مطلقا بذلك ابتداء أول فعالية من فعاليات ملتقى شباب الإعمال 2008 ضمن ورشة عمل تحت عنوان ( الطريق إلى العمل الحر) قدمها مدير حاضنات الأعمال بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن خالد بن محمد الزامل وذلك بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الرياض إنتركونتننتال .
وكما قيل في وكالة الأنباء السعودية واس وأنا اقتبس (وقد قامت الورشة بوضع علامات مضيئة على الطريق أمام الشباب الراغبين في الانخراط في العمل الحر وتنفيذ مشروعهم الذي غالباً ما يبدأ بعمل صغير ، كما تم تقديم الكثير من النصائح الهامة التي تمكن الشباب من ضمان الحد الأدنى لنجاح المشروع واستمراره بإذن الله دون أن تتهدده مشكلات التعثر أو الإفلاس وضياع الأموال والطموح ، وربما يتملكهم اليأس والخوف من الإقدام مرة أخرى لاقتحام عالم التجارة والأعمال).
إلا إني اعتب على كل إعلامي سعودي على عدم تغطيته الموضوع بشكل اكبر و أوسع ليكون في مجمل ما يقوله نقل شعور الندم لمن لم يحضر هذه الفعاليات ليرى مدى الدعم الحكومي لأهم فئة ألا وهي فئة الشباب واهم قطاع اقتصادي ألا وهو قطاع الإعمال الصغيرة والذي تعتمد عليه اقتصاديات دول العالم اجمع.
فكم أصبت بالغبطة - تمنيت وجود نفس الدعم لي - لكي أبدأ في الطريق الصحيح أو على الأقل كم تمنيت لو كانت هذه الأمور موفرة لي بالسابق لكنت بدئت في الطريق الصحيح .
فلقد تجمعت كل الجهات التي من شأنها مساندة كل شاب على بدء عمله الخاص في كل طرق المساندة الممكنة ابتداء في الاستشارات الفنية و القانونية وانتهاء بالتمويل بالكامل بدون فوائد و بتساهيل ميسرة آو حتى بضمان المشروع لدى الجهات التي قد توفر قروض مالية.
فلقد قامت الغرفة التجارية بالرياض بإصدار سلسلة مكونة من 6 كتيبات صغيرة سميت (بسلسلة أدلة رجل الأعمال الجديد) والتي من الإمكان قرأتها في يوم واحد وقامت بتوزيعها في المعرض المقام ضمن فعاليات ملتقى شباب الأعمال , وعلى صغر هذه الكتيبات إلا إنها تحتوي على الكم الهائل من المعلومات أو لنقل زبده المعرفة للبداية في الطريق الصحيح.
ولقد قامت عدة صناديق داعمة لهذا المشروع الوطني بعرض ما يمكن تقديمه لرجل الأعمال الجديد ومنها صندوق المئوية و صندوق كفالة وصندوق التنمية البشرية بالإضافة إلى صندوق عبد اللطيف جميل لدعم المشروعات الصغيرة و العديد من الجهات التي قد تكون الطرق النهائية لمظلة لجنة حاضنات الأعمال والتي تقدم كل الدعم اللازم لتبدءا مشروعك من الصفر.
كما وعلى هامش المؤتمر فلقد قمت بلقاء الدكتور خالد الزامل والذي وعدته بان أوفر برنامج قد قمت ببنائه منذ مدة بسيطة لمساعدتي على بناء دراسة الجدوى الاقتصادية بشكل صحيح , وسوف أقوم بإذن الله خلال الفترة القصيرة القادمة بتوفيره للتحميل ضمن الموقع بعد أن قمت بالاتفاق مع احد الاستشاريين الماليين على مراجعته و تنقيحه قبل أن أقوم بإطلاقه ليكون بمثابة الطريق الصحيح لكل من يريد البدء بالعمل الحر بإذن الله.

اترك تعليقا