في منتصف السبعينات كان (دال) يستمع لشكوى صديقه عن حيوانه الأليف و ذلك في سهرة من سهرات الأصدقاء و كيف أن حيوانه الأليف يحتاج منه إلى رعاية و انتباه و إطعام و غيرها من الأمور , و عندها قام صاحبنا و على سبيل المزاح بإخبار صديقه بأن يقوم بتربية حصى - صخرة- لأنها لا تحتاج منه إلى إطعام! و ستبقى معه طول العمر و لن تموت فيحزن لفقد عزيز
مع أنها مجرد مزحة إلى أن صاحبنا خرج من تلك السهرة و هو يفكر بالموضوع بشكل جدي! كيف؟
لم تمضي فترة حتى قام بتسويق مجموعة من الصخور قام بتغليفها بكرتون ذو فتحات للتهوية كما تلك التي تباع فيها الحيوانات من أجل التنفس و وضعها في عش و قام ببيع الصخرة الواحدة بمبلغ (3.95) دولار , نعم قام ببيع الحصى ! , لا تستغرب فلو قمت بقراءة موضوع السابق عن – عجائب و غرائب فن التسويق - و التي قام فيها شخص من السعودية ببيع - مخلفات - بعر الجمل !
هذه الفكرة درت على صاحبنا الملايين فعلا و لربما السر كان في التغليف الجيد مع إرفاق دليل للاستخدام و التربية ! و كانت التكلفة الفعلية للمنتج هي في التغليف إلى أنها نجحت
الغريب في الأمر هو أن هذا المنتج أصبح مشهورا و أصبحت تقام له الاحتفالات (Pet Rock Festival) و مواقع لهواة الحصى الأليف و حتى أنه صدرت الكثير من المنتجات المشابهة و لربما الأفضل و الأكثر الاحترافية و لكن كان السبق لصاحبنا في الفكرة و بالتأكيد النصيب الأكثر من الكعكة
ماذا نستفيد من هذه القصة؟ لن أقوم بإمطاركم بالفوائد هذه المرة و سأترك لكم أنتم مشاركتي بما استفدتموه : )

اترك تعليقا